أخبار

الجزائر - معدل الاستهلاك الوطني يزيد ب 7 بالمائة في السنة الحكومة تنفق أكثر من 15 مليار دولار لاستيراد الحديد
آخر تحديث:  2015-06-30

كشف وزير الصناعة والمناجم، عبد السلام بوشوارب، أن معدل استهلاك الجزائر السنوي من الحديد يتزايد بحوالي 7 في المائة، وقال إن احتياجات المشاريع المتعلقة بالبنية التحتية والإنشاء والتعمير تتعدى 4 ملايين طن سنويا من حديد التسليح، حيث يتم إنتاج حوالي من30 إلى 35 في المائة تقريبا من تلك الاحتياجات، ويتم استيراد الكمية الباقية من الخارج والتي تتراوح ما بين 2.5 و 3 ملايين طن سنويا، ما يجعل الجزائر من أكثر الدول العربية استيرادا لهذه المادة، إذ تفوق الأظرفة المالية المخصصة لذلك 15 مليار دولار في السنة.
وبّرر الوزير، خلال كلمته بمناسبة الجمعية العامة للاتحاد العربي للحديد والصلب، ارتفاع الطلب بتلبية احتياجات المشاريع المسطرة من قبل الحكومة، والتي تتمثل في مشاريع الإسكان وحفر الأنفاق في إطار إنجاز الطرقات والمدارس والمستشفيات وما يصاحب تلك المشاريع من بنية تحتية.
وشدد المتحدث على أهمية إعطاء نفس جديد للشراكة العربية، مشيرا إلى أن الجزائر تشجع التعاون مع الدول العربية في شتى الأوجه ودعم الاستثمار العربي المشترك، بالإضافة إلى إقامة التحالفات مع الشركات العالمية بهدف دعم وتطوير المشاريع الصناعية بصفة عامة
وصناعة الحديد والصلب الجزائرية بصفة خاصةوذّكر بوشوارب بإطلاق مشروع بلارة لإنتاج الحديد والصلب في الجزائر خلال مارس الماضي، ومن المقرر إتمام مرحلته الأولى خلال العام 2017 لبدء الإنتاج بطاقة تقدر بحوالي 2 مليون طن في السنة، بالشراكة بين الطرف الجزائري الذي يمثله المجمع الجزائري ”سيدار”والصندوق الوطني للاستثمار بنسبة 51 في المائة، وبين الشركة المسماة ”قطر الدولية” وهي شركة مختلطة بين قطر ”ستيل” وقطر
”ماينينج” المتحصلة على نسبة 49 في المائة.
المصدر: الخبر الجزائرية