أخبار

مصر - اتحاد الصناعات: تراجع أسعار الحديد العالمية يهدد الصناعة ويزيد الواردات
آخر تحديث:  2015-09-07

كشف التقرير الأسبوعى الصادر عن غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات لمتابعة الأسعار العالمية لمنتجات الصلب، استمرار التراجع العالمى فى الوقت الذى تترقب فيه الشركات المحلية صدور قرار جمهورى بتعديل التعريفة الجمركية على الحديد المستورد. وأشار التقرير إلى تراجع سعر حديد التسليح فى يوم 1 سبتمبر إلى 390 دولارا مقابل أسعار الأسبوع والتى بلغت 400 دولار بتراجع قدره 10 دولارات فى الطن، كما تراجع سعر طن البيليت العنصر الأساسى فى صناعة الحديد إلى 355 دولارا فى الأول من سبتمبر مقابل أسعار الأسبوع والتى بلغت 360 دولارا بتراجع قدره 5 دولارات فى الطن. وقال جمال الجارحى رئيس غرفة الصناعات المعدنية فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن الراجع العالمى فى أسعار الحديد يشكل خطرا على الصناعة المحلية، كما أنه يعمل على زيادة حجم الواردات العالمية إلى السوق المحلى، والتى ارتفعت بعد قرار رسم الحماية إلى ما يقرب من 350 ألف طن، مما يوضح عدم قدرة رسم الحماية على التصدى لهذه الواردات التى ستقضى على الصناعة الوطنية. وأشار الجارحى إلى أن الغرفة اجتمعت مع وزير الصناعة خلال الآونة الأخيرة، وطالبت بتعديل التعريفة الجمركية على الحديد المستورد لتصبح 40% على اللفائف و30% على الأطوال بدلا من التعريفة الحالية والمقدر بصفر%، لافتا إلى أن طلب الغرفة جاء بعد تعرض الصناعة المحلية لمعوقات عدة أدت إلى تراجع حجم الإنتاج بالمصانع إلى نسب غير مسبوقة.

اليوم السابع