أخبار

أوروبا - تنبؤ يوروفير يرفع النمو الاقتصادي لأوروبا
آخر تحديث:  2015-10-20

يقول يوروفير ، وهو الاتحاد الأوروبي لصناعة الصلب ومركزه بروكسيل ، أن الطلب  على الصلب في الاتحاد الأوروبي يتوقع أن يرتفع بنسبة 1.5% في عام 2015 على خلفية  زخم مستدام في نمو أوروبا الاقتصادي بالرغم من الشكوك الجارية ، إلا أنه من المتوقع أن لايستفيد المنتجون الأوروبيون لأن التحسن في الطلب على الصلب سوف يتم تلبيته باستيراد المعدن المتوقع أن يكون 5% في هذا العام ، على حد قول الاتحاد .
اصدر الاتحاد بيانا في شهر تموز يقول  به بان الناتج المحلي الكلي في الاتحاد الاوروبي في الربع الأول من عام 2015 قد دعم الزخم الذي شوهد في النصف الثاني من عام 2014 وان الطلب المحلي يبدو بانه  آخذ بالتعزيز ، ويحرك الناتج المحلي الكلي الآن الاستهلاك الخاص ، حسب قول الاتحاد ، باسعار متدنية للنفط وتضخم ضعيف واسعار متدنية للفائدة وتحسن في نمو الأجور في عدة بلدان في الاتحاد الاوروبي مما يمهد الطريق لزيادات معتدلة في الانفاق الاستهلاكي.
مع ذلك، فان نمو الاستثمار متخلف لان الشكوك – بما في ذلك أزمة الديون اليونانية والمعوقات الهيكلية في منطقة اليورو والنمو العالمي المتباطيء والمخاطر الجيوسياسية – تشكل عبئا على الثقة ، وان التحسينات المتوقعة في الاسس الاقتصادية في عام 2016 تدعم سيناريو الاستثمار باستمرار مكتسبة زخما وتتولى دور المحرك الأساسي للنمو الاقتصادي في الاتحاد الاوروبي .
 وقد ظل النشاط في القطاعات المستهلكة للصلب الاوروبية نشاطا كسولا ، على حد قول يوروفير ، وحاليا يعيش قطاع السيارات فقط نموا موثوقا .
عموما من المتوقع ان يرتفع النشاط الاستهلاكي للصلب في الاتحاد الاوروبي بنسبة 2% في عام 2015 وبنسبة 2.7 % في عام 2016 .