أخبار

السعودية - تشديد الرقابة على واردات مواد البناء وخصوصا الحديد
آخر تحديث:  2016-07-24

أكد مسؤول في الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس إعداد خطة استراتيجية لتطبيق مواصفات قياسية ولوائح فنية سعودية جديدة على عدد من السلع ومن بينها عالية الخطورة. وأوضح طامس بن علي الحمادي المتحدث الرسمي للهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس، أن الخطة المعدة تشمل التطبيق الإلزامي للمواصفات الجديدة على عدد من السلع المستوردة، من بينها مواد البناء، مثل الحديد والأسمنت، وغيرهما من المنتجات. وأضاف أن إقرار المواصفات القياسية واعتماد لائحة فنية سعودية ملزمة على أي منتج، يقتضي المرور بعدة مراحل تتمثل في إعداد، أو تحديث اللائحة الفنية، كما يتم إخطار منظمة التجارة العالمية، لتلقي ملاحظاتهم، ومن ثم اعتمادها من مجلس إدارة الهيئة، وتطبيقها عقب نشرها في الجريدة الرسمية بستة أشهر. وأشار إلى المنظومة الرقابية على تطبيق المواصفات الجديدة تتكون من عدة جهات، منها وزارة التجارة والاستثمار، ومصلحة الجمارك، وهيئة المواصفات، كما تقوم "الجمارك" بمسؤولية التأكد من مطابقة المنتجات المستوردة للمواصفات القياسية السعودية قبل فسحها وتداولها في السوق. كما تضبط "التجارة"، عمليات التداول والتجارة محليا، بينما يتمثل دور الهيئة في إقرار واعتماد اللوائح الفنية والمواصفات القياسية، وسحب عينات من الأسواق، بالتنسيق مع الجهات المعنية، كما يتم إجراء الاختبارات اللازمة للعينات التي يتم إحالتها من "التجارة"، و"الجمارك"، للتأكد من مطابقتها للمواصفات وتقديم التقارير الفنية اللازمة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة. وبين أن الهيئة زودت منظمة التجارة العالمية بتفاصيل اللائحة الجديدة، مضيفا بأنه سيتم الإعلان في الجريدة الرسمية عن تلك المواصفات بعد اعتمادها من مجلس إدارة هيئة المواصفات. وعن ممارسات بعض أنواع الغش في منتجات الحديد، ووجود مواد ضارة مثل الرصاص، أكد أن دور الهيئة يغلب عليه الطابع التشريعي والفني، حيث تنسق باستمرار مع الجهات المعنية في مثل تلك الحالات. وأضاف، "بخصوص مادة الرصاص في طبقة الجلفنة "الزنك" فإن "الهيئة" راعت هذا الجانب في المواصفات المطبقة عليها، وتم تحديد نسبة للرصاص بعد أن كانت غير محددة سابقا، لا سيما بعد اشتراط الهيئة في مواصفات الطلاء أن يكون خاليا من الرصاص". وأفاد أن مضمون اتفاقية التعاون القائمة بين "الهيئة" وشركة سابك تأتي في إطار السعي للتكامل مع الجهات ذات العلاقة، وامتدادا لمذكرات التفاهم التي تم توقيعها مع عدد من الجهات الوطنية للمشاركة في أعمال الفرق الفنية المعنية بإعداد ومراجعة المواصفات القياسية لتتولى كل جهة مختارة رئاسة فريق فني ذي علاقة في مجال عملها وخبرتها، وكان التركيز مع "سابك" على موضوع البلاستيك واللدائن ابتداء. وأكمل، "توصلت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس إلى مواصفة قياسية جديدة لمنتج الحديد المجلفن بالتغطيس على الساخن، ومنتج الحديد الملون المطلي بأصباغ الدهانات وذلك بهدف فرض ضوابط فنية تمنع دخول منتجات رديئة، ومخالفة للمواصفات المعتمدة قد تضر بالمشاريع الوطنية، والصحة العامة. وأكد أنه تم إبلاغ أبلغت منظمة التجارة العالمية في 6 حزيران (يونيو) بتفاصيل المواصفات الفنية القياسية الجديدة لمنتجات مسطحات الحديد المجلفن بالتغطيس على الساخن ومسطحات الحديد الملون، وطلبت من الأطراف المعنيين تقديم ملاحظاتهم خلال 60 يوما.
الاقتصادية - السعودية