أخبار

السعودية - مصنعو الحديد السعوديون يتصدون لاستيراد المنتجات الرديئة
آخر تحديث:  2014-06-19

طالب فريق عمل صناعة الحديد في مجلس الغرف السعودية، بتعزيز التعاون بين مصنعي الحديد في المملكة وتكاتف جهودهم لحل الصعوبات والمعوقات التي تواجههم والتصدي لمسألة دخول بعض المنتجات الأجنبية الرديئة للسوق السعودية التي تكون سبباً في عدم استقرار الأسعار. كما ناقش تمويل أنشطة عمل الفريق من خلال صندوق مساهمات الأعضاء والضوابط الخاصة بعضوية الفريق.
من جانبه، وعد الدكتور عبد الرحمن الزامل رئيس مجلس الغرف السعودية بدعم فريق عمل صناعة الحديد الذي تم تشكيله أخيراً في المجلس للعناية بشؤون القطاع، مشيراً إلى أن تشكيله يعد خطوة إيجابية لأهمية قطاع صناعة الحديد خاصة في ظل المشروعات التنموية الكبيرة التي يجري تنفيذها على مستوى المملكة وارتفاع الطلب على منتجات الحديد والصلب، وأهمية الجانب القانوني في عمل الفريق، وضرورة تكليف محام لمتابعة القضايا والقرارات الخاصة بالقطاع الحيوي وذلك حسبما ذكرت صحيفة الاقتصادية
ونوه الزامل بأهمية رفد الفريق بالأفكار والمقترحات التي تعينه على عمله حول مختلف الموضوعات ذات العلاقة بقطاع صناعة الحديد، ومن بينها الحديد الخردة والمواد الخام والتصدير وقرار منح الأفضلية للمنتجات الوطنية في العقود الحكومية.
تجدر الإشارة إلى أن فريق عمل لصناعة الحديد يعنى بشؤون القطاع الصناعي الكبير الذي يعد العماد الرئيس للعديد من الصناعات والمشاريع التنموية. ويرأس الفريق المهندس شعيل بن جارالله العايض والمهندس مهدي بن ناصر القحطاني نائباً له.
ويتوقع وصول استهلاك الحديد والصلب إلى 12 مليون طن عام 2015م، الأمر الذي يعزز من أهمية الفريق المشكّل من مجلس الغرف السعودية والموضوعات التي سيعمل عليها لزيادة تنافسية قطاع صناعة الحديد الوطني ورفع قدراته الإنتاجية لتلبية الطلب الداخلي والخارجي ولحل المعوقات التي قد تواجه المستثمرين في القطاع بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية.
المصدر:موقع مباشر