أخبار

مصر - الحديد والصلب” تضاعف الإنتاج خلال 2017-2018 لتخفيض خسائرها 62%
آخر تحديث:  2017-03-08

تتوقع شركة “الحديد والصلب المصرية” انخفاض خسائرها 62% خلال موازنة العام المالي 2017-2018 ، مستهدفة خسائر بقيمة 153.2 مليون جنيه مقابل 401.6 مليون جنيه خسائر بنهاية 2016-2017 ، في ضوء خطتها لمضاعفة الطاقة الإنتاجية إلى 600 ألف طن سنوياً مقابل 300 ألف طن خلال العام المالي الحالي.
من جانبه، كشف محمد سعد نجيدة رئيس مجلس إدارة الشركة عن اعتماد “الحديد والصلب” خلال العام المالي المقبل على تشغيل فرني 3 و 4 بكامل طاقتهما الإنتاجية، متوقعاً إنتاج بين 550-600 ألف طن سنوياً، بدلاً من الاعتماد على الفرن الرابع فقط. وأكد نجيدة أن الشركة تعتزم الانتهاء من تطوير الفرن الثالث خلال مايو المقبل، على أن يبدأ فعلياً بكامل طاقته الإنتاجية مطلع يوليو 2017 .  وأضاف أن الشركة تستهدف مضاعفة المبيعات إلى 5.2 مليار جنيه خلال العام المالي 2017-2018 مقابل 2.4 مليار جنيه خلال العام المالي الجاري، بنمو 117% ، بالتزامن مع تضاعف حجم الإنتاج. وأوضح نجيدة أن السوق يستوعب حالياً منتجات شركة “الحديد والصلب” نظراً لأن جميع مستلزمات إنتاجها من السوق المحلي، بعكس منتجات الشركات الخاصة التي تستورد معظم خاماتها من الخارج، وهو ما شهدته مبيعات الشركة خلال العام الماضي. وكشف أن الشركة حققت 30% نمواً في مبيعاتها المحلية وضاعفت صادراتها 100% منذ بداية العام المالي الحالي، مسجلة مبيعات محلية بقيمة 727.2 مليون جنيه خلال السبعة أشهر الماضية، مقابل 564 مليون جنيه خلال الفترة المماثلة من العام السابق، كما حققت صادرات بقيمة 10.76 مليون دولار مقابل 5.15 مليون دولار خلال نفس الفترة العام الماضي. وأشار نجيدة إلى أن بعض شركات الحديد الخاصة تعاني من ركود في المبيعات، في الوقت الذي تشهد فيه “الحديد والصلب المصرية” إقبالاً على منتجاتها، موضحاً أنها حققت في يناير الماضي مبيعات محلية وصادرات تتجاوز 150 مليون جنيه. وانخفضت خسائر الشركة 41.4% خلال النصف الأول من العام المالي الحالي، لتهبط إلى 188.7 مليون جنيه، مقابل خسائر بقيمة 322.3 مليون جنيه خلال الفترةة المماثلة من العام الماضي. وكانت شركة الحديد والصلب قد تحوّلت للربحية فعلياً خلال الربع الثاني من العام المالي 2016/2017 ، محققة صافي أرباح بقيمة 45 مليون جنيه. وعن تفاقم الخسائر بسبب ارتفاع التكاليف عن الإيرادات، قال نجيدة أن الشركة قررت الاستعانة بأحد المكاتب الاستشارية المتخصصة في نظام التكاليف لتحديث النظام مع إمكانية إستخراج البيانات المطلوبة في الوقت المناسب لمساعدة الادارة في تحقيق أرباح. من ناحية أخرى، أشار نجيدة إلى أن الشركة طرحت مناقصة عالمية لاستيراد الفحم بواقع 150 ألف طن، ويتم حالياً شراء كرّاسات الشروط، بهدف توفير الفحم اللازم لتشغيل الفرنين الثالث والرابع. وكشف أن “الحديد والصلب المصرية” تتسلم من “النصر لصناعة الكوك” نحو 300 ألف طن فحم سنوياً، وتعتزم استيراد 300 ألف طن آخرين على مرحلتين خلالل العام المالي المقبل.


البورصة