أخبار

مصر - “الحديد والصلب” تطرح مناقصة لمقايضة الحديد بالفحم
آخر تحديث:  2017-03-16

تستعد شركة الحديد والصلب المصرية إحدى شركات القابضة للصناعات المعدنية لطرح مناقصة على شركات القطاع الخاص المستخرجة لفحم الكوك، لمقايضة جزء من إنتاجها الحديد بالفحم الشهر المقبل. وقال مصدر بالشركة إن «الحديد والصلب» انتهت من إعداد كراسة شروط المناقصة، تمهيداً لطرحها على شركات غير تابعة لقطاع الأعمال العام خلال الأيام المقبلة.
وأوضح أن المناقصة تستهدف مقايضة كميات الفحم التى تحتاجها الشركة شهرياً بكمية تعادل قيمتها من الحديد. وكانت «الحديد والصلب» تعتمد بشكل رئيسى على شركة النصر لصناعة الكوك لتوفير احتياجاتها من الفحم، لكن الأخيرة خفضّت مؤخراً الكميات الموردة للشركة ما دفعها لبحث عن مصادر بديلة لتلبية الاحتياجات، حسب المصدر. أوضح أن شركة «النصر لصناعة الكوك» خفضت الحصة المخصصة من الفحم لـ«لحديد والصلب» الى 400 طن مقابل 750 طنا تحتاجها الشركة. وقبل أسابيع وجه الدكتور أشرف الشرقاوى، وزير قطاع الأعمال العام، شركة النصر لصناعة الكوك بتوريد الكميات المطلوبة للحديد والصلب، مع تكليف الأخيرة بالسداد الفورى لجزء من الديون المتراكمة عليها لصالح «النصر». أضاف المصدر: «النصر للكوك خفضت توريدات الفحم دون أسباب رغم قرار وزير قطاع الأعمال لذا لجأنا للبحث عن مصادر بديلة». وذكر أن «الحديد والصلب» اضطرت للاعتماد على نظام المقابضة بسبب نقص السيولة المالية لشراء الفحم، وأن 4 شركات اشتروا فعلياً كراسة شروط المناقصة الأسبوع الجارى. ووفقاً للمصدر سيتم احتساب سعر الحديد وفقا لمتوسط سعره خلال العام المالى الجاري، والشركة تعدل أسعارها وفقا للأسعار السائدة فى السوق. ورفعت 4 مصانع لحديد التسليح أسعارها بداية الشهر الجارى بقيم تتراوح بين 300 و700 جنيه فى الطن، ليسجل 9450 جنيها.
وذكر أن نقص توريدات الفحم دفع الشركة لتخفيض الطاقة الإنتاجية للفرن الرابع وتقليل عدد ساعات العمل. وحذر المصدر من تأثير انخفاض توريدات الفحم على الشركة، وقال «التوقف سيدفع الفرن الرابع لنفس مصير الأفران الثلاثة المتوقفة رغم تشغيله منذ فترة قصيرة». واستبعد المصدر، إعادة تشغيل الفرن الثالث المزمع الانتهاء من تطويره منتصف الشهر المقبل لعدم وجود فحم. وحاولت «البورصة» التواصل مع رئيس شركة النصر للكوك لكنه لم يرد على هاتفه رغم تعدد محاولات الاتصال. وسددت شركة الحديد والصلب 110 ملايين جنيه من المديونية المستحقة عليها لصالح شركة النصر للكوك البالغة 220 مليون جنيه، وتسعى لجدولة باقى المستحقات. وحققت الحديد والصلب خسائر خلال العام المالى الماضى بلغت 585.7 مليون جنيه مقابل 760 مليوناً العام السابق له.

البورصة