أخبار

مصر - طلب إحاطة لإعادة تشغيل مصنع الحديد والصلب في أبو زعبل
آخر تحديث:  2017-05-02

أوضح رضوان الزياتي، عضو مجلس النواب عن دائرة أبو زعبل والخانكة والعبور، أن مصنع أبو زعبل للحديد والصلب، أُغلِق أيام نظام الرئيس الأسبق مبارك؛ بسبب الديون المتراكمة عليه، والتى تبلغ حوالى 800 مليون جنيه. وأضاف النائب- فى تصريحات لـ"الدستور"- أنه تقدم بطلب إحاطة بخصوص إعادة تشغيل المصنع واسترداد 7 أفدنة خاصة بنادى رياضى فى القليوبية معرضين للنهب من خلال عصابات مافيا الأراضى بالمحافظة. ولفت إلى أنه من الصعب إعادة تشغيل المصنع؛ لأن التكلفة ستكون مرتفعة جدا، فبالإضافة إلى ديونه الـ800 مليون جنيه؛ فأن المصنع نفسه يحتاج لنحو 350 مليون جنيه لصيانته وإعادة تجهيزه. يذكر أن مصنع حديد صلب أبوزعبل كان ينتج كل عام قرابة المليوني طن حديد مسلح، بما يكفي 45% من احتياجات السوق الداخلية، بالإضافة إلى 650 ألف طن عروق صلب، تحتاج إليها المصانع الحربية للتصنيع العسكري، ويمتد المصنع على مساحة ضخمة تبلغ حوالى 106 آلاف فدان.

الدستور