أخبار

مصر - بعد توقف 4 مصانع عن الإنتاج بسبب زيادة المخزون.."الحديد" يواجه المستورد بفرض الرسوم
آخر تحديث:  2014-09-18

قال محمد حنفي مدير غرفة الصناعات المعدنية بإتحاد الصناعات، إن الغرفة أنهت اجتماعها أمس مع ممثلي صناعة الحديد على ضرورة اتخاذ إجراءات فورية لحماية الحديد المحلي من أزمة دخول الحديد المستورد وخاصة من الصين.
وأكد في تصريح خاص لـ"لبوابة الأهرام" أن الغرفة وضعت مذكرة سيتم إرسالها لوزارة التجارة والصناعة بشكل عاجل تتضمن المستندات التي طلبتها الوزارة وتؤكد أن الصناع المحليين تعرضوا لخسائر فادحة من دخول الحديد المستورد، تمهيدًا لفرض رسوم حمائية على الواردات.
وناشد حنفي الدولة بضرورة وقف دخول الحديد المستورد للسوق المحلية والذي استحوذ على 10% من إجمالي الانتاج المحلي الذي وصل إلى 7 ملايين طن تقريبا العام الماضي، واستحوذ على 15% من إنتاج الشهور الثمانية الماضية، مشيرًا إلى أن أربعة مصانع حديد توقفت عن الإنتاج تماما، ويهدد مصنعًا أخر بالإغلاق من إجمالي 26 مصنع حديد محليًا، نتيجة ارتفاع نسبة المخزون في المصانع.
وشدد على ضرورة اتخاذ الحكومة إجراء فوري تجاه الواردات الصينية وغيرها، لأنها تمثل ضررًا بالغًا على الصناعة المحلية، نظرًا لعدم العدالة في المنافسة لأنها تبيع بأسعار أقل من المحلي وجودة أقل.

المصدر: الأهرام